القائمة الرئيسية

الصفحات

التعامل مع الوالدين: كلمات يحب الوالدان سماعها من أبنائهما

كيف تحسن علاقتك مع والديك؟ التعامل مع الوالدين, كلمات يحب الوالدان سماعها من أبنائهما, رسائل شكر للوالدين, نعمة الوالدين

كلمات يحب الوالدان سماعها من أبنائهما

عندما نضع أنفسنا في مكان والدينا، نجد أنه من الجميل سماع عبارات مثل: "شكرًا لكما أبي وأمي!" وأعتقد أنه مما يثلج صدورهما هو أن نخصهما بالشكر، وعلى سبيل المثال بعد يوم طويل وشاق، فإنهما يستحقان مثل هذه العبارة: "شكرًا أبي/ أمي على هذا العشاء اللذيذ! أنت أفضل طاهٍ في العالم!" قد يبدو الأمر مجرد كلمة بالنسبة للبعض، لكن الوالدين يحبان التواصل معنا حتى فيما يتعلق بأصغر الأشياء.

(1) رسائل شكر للوالدين

هذه رسالتي العلنية لوالديّ وأنا متحمس للتعبير عن شكري لهما من أجل كل الأشياء التي فعلاها من أجلي:

أبي وأمي العزيزين: أشكركما على إعطائي فرصة الحياة ورؤية هذا العالم الرائع! شكرًا لكما لأنكما أطعمتاني وأسكنتماني وكسوتماني، وأنا ممتن لكما كثيرًا لكوني جزءًا من هذه العائلة!

أبي وأمي العزيزين: أشكركما على العناية الجيدة بي عندما كنت صغيرًا، ومجرد لمسة من أحدكما أثناء مرضي تشعرني بالتحسن، وأنا أؤمن بمقولة: "أفضل دواء في العالم هو حضن أم"!

أبي وأمي العزيزين: سماع صوتكما يجعلني أشعر بالراحة والأمان، ولا زلت أتذكر قبلاتكما التي كانت تجعلني أنام عندما كنت طفلًا!

أبي العزيز: لقد كبرت وأنا أعلم أنني عنيد مثل كل طفل ولكنك حافظت على هدوئك ولم تضربني ولا حتى مرة واحدة، ولقد ربيتني وأدبتني دون أن تستخدم يديك، وكان صوتك الصارم يحدث الفارق دائمًا!

أمي العزيزة: صرامتك تزعجني دائمًا، وبرغم ذلك فإني أعلم أنك تتألمين من أجلي في بعض الأحيان!

أبي وأمي العزيزين: أشكركما على إعطائي فرصة للدراسة والتخرج من الكلية، وبرغم أننا لا نملك الكثير ولكن كنتما كريمين بما يكفي لمساعدة الآخرين!

أبي وأمي العزيزين: شكرًا لكما لأنكما لم تفسداني بالتدليل، ولقد وفرتما لي كل ما هو ضروري ولم تقعا في "نوبات الغضب المصاحبة لهوس الأطفال"!

أبي وأمي العزيزين: أشكركما على حمايتي دائمًا! شكرًا على وجودكما دائمًا بجانبي عندما تسوء الأمور! أشكركما على توفير الراحة لي مدركًا لحاجتكما إلى الراحة أيضًا!

أبي وأمي العزيزين: شكرًا لكما على عدم اليأس وفقد الأمل في! شكرًا لكما على التضحيات التي قدمتموها، وبرغم أن عائلتنا لا تخلوا من القصور، فقد ظللتما قويان ومتماسكان!

أبي وأمي العزيزين: أعتذر عن كل خيبات الأمل والألم الذي سببته لكما! أنا آسف إذا لم أحقق أمنيتكما، ومع ذلك لا زلتما تغمراني بالحب دون قيد أو شرط!

أبي وأمي العزيزين: أنا آسف إذا كنت خجولًا للتعبير عن مدى "حبي لكما" ... أحبكما كثيرًا في أعماق قلبي، وبدون الإلهام والتشجيع والدعم الذي قدمتموه لي، قد لا أكون الشخص الذي أنا عليه اليوم!

(2) نعمة الوالدين

وفي النهاية أقول: "أحبوا والديكما لأنه بينما نحن مشغولون إلى حد بعيد بحقيقة أننا نكبر، فإننا عادةً ننسى أنهم يكبرون ويتقدمون في السن أيضًا!" والأمر الأكثر أهمية هو أن كل كلمة أو تعبير وجه أو إيماءة أو فعل من جانبنا يمنحهم بعض الرسائل، ولذلك دعونا نفطن جيدًا للرسائل التي نرسلها!
--------------------------------------------
--------------------------------------------
هل اعجبك الموضوع :
author-img
Arabic-Egyptian translator and blogger - I share my experience in a simple way that suits everyone..... (مترجم ومدون عربي مصري - أشارك خبرتي بأسلوب مبسط يناسب الجميع)

تعليقات