القائمة الرئيسية

الصفحات

التراجع ليس خيارًا متاحًا: فرص بلا حدود

التراجع ليس خيارًا متاحًا: فرص بلا حدود

فرص بلا حدود 

هل تجد صعوبة في عيش الحياة التي تتمناها؟ إذا كان الأمر كذلك، فلماذا؟ إنها حياتك، وأنت المتحكم فيها، ولكن لماذا لا يمكنك عيشها بالطريقة التي تريدها؟ ربما تكون في ظروف معينة تمنعك من أن تقوم بذلك. 

ربما تفكر في عيش الحياة التي تريدها، ولكن عندما تنتهي كل هذه المشاكل؟ إذا كنت تعتقد ذلك، فأنت ترتكب خطئًا جسيمًا لأن الحياة لن تدعك تستريح أو تستقر بدون مشاكل حتى تموت. 

(1) التراجع أو الانسحاب ليس خيارًا متاحًا

يأتي كل يوم مع مجموعة جديدة من التحديات، بغض النظر عن كم عمرك، أو ما هو عملك! ففي كل مرحلة، ستواجه أنواعًا من المشاكل. 

ومع ذلك، إذا كنت تريد حقيقةً أن تعيش حياتك حتى إذا كنت مثقلًا بالمخاوف والمشكلات، فأنت بحاجة إلى بذل جهدًا اليوم (على الفور). 

في الواقع، يكره معظم الناس ما يفعلونه من أجل كسب قوت يومهم، ولكن التراجع أو الانسحاب ليس خيارًا متاحًا؛ فما هذه الحياة البائسة التي تقضي فيها أكثر من نصف حياتك في فعل شيء تكرهه! 

قليل من الناس يمكنهم أن يقرروا بالضبط أين يريدون العيش وتكوين عائلة. 

في حقيقة الأمر يموت معظم الناس بينما لم يروا سوى أقل من 1% من العالم؛ فكم من مكان تفضل زيارته ولكن لا يمكنك القيام بذلك حاليًا؟ 

كان الناس مكبلون بالديون قبل تفشي الوباء، ولكن الآن مع وجود الوباء أصبح الكثيرون عاطلون عن العمل، وأصبح لزامًا على الشركات الصغيرة أن تفكر في مصيرها، فلا أحد يعرف إلى متى تظل المتاجر مغلقة. 

قد لا يكون وضعك سيئًا كثيرًا، وربما يكون عملك على ما يرام، ولكنك لا تزال تعيش شهرًا بشهر. 

(2) ماذا يمكن أن تعطي لتحصل على راحة البال؟

تخيل فقط أنك قادر على شراء سيارة جديدة باهظة الثمن عندما تسأم من السيارة التي تقودها، وتخيل أن لديك ستة أشهر على الأقل من الدخل المدخر لوقت الحاجة، وتخيل ما إذا كان لديك خيار العمل أم لا! 

لسوء الحظ، لن يعرف معظم الناس أبدًا كيف يكون هذا الشعور. 

في هذه الأوقات الصعبة، يجد بعض الناس الحياة أسهل بكثير مقارنة بالأغلبية الأخرى من الناس. 

(3) أمازون - فرصة بلا حدود

خلقت أمازون أكبر فرصة لكسب المال لكل شخص مثلك ومثلي ... فلم يرى جيلنا فرصة مثل هذه من قبل. 

تشهد أمازون نموًا مذهلًا، وأنا متأكد من أنك سمعت أنهم يبحثون عن توظيف 1000.000 عامل إضافي هذا العام. 

إحدى الحقائق المثيرة للاهتمام التي قد تعرفها بالفعل هي أن 50% من أرباح أمازون لا تذهب إلى جيف بيوزس، المؤسس والمدير التنفيذي لأمازون دوت كوم، فالبائعون في أمازون هم من يحصلون على مبالغ ضخمة، مما يعني أنه يمكنك أيضًا تنمية عملك بسرعة مثل أمازون. 

يبيع خُمس التجار في أمازون ما قيمته أكثر من مليون دولار سنويًا، أي ضعف حصة العام الماضي، وقد حقق 19% من هؤلاء التجار أكثر من مليون دولار من المبيعات، مقارنة بـ 10% في العام الماضي.
--------------------------------------------
--------------------------------------------
هل اعجبك الموضوع :
author-img
Arabic-Egyptian translator and blogger - I share my experience in a simple way that suits everyone..... (مترجم ومدون عربي مصري - أشارك خبرتي بأسلوب مبسط يناسب الجميع)

تعليقات